أحكام وآلية الخصم في التأخير الصباحي


أحكام وآلية وطريقة الخصم في التأخير للمعلم /ــة :
أ- إن بلغ عدد ساعات التأخير للمعلم خلال الشهر 7 ساعات فيخصم على المعلم مقدار يوم كامل من راتبه
ب- إن لم يتجاوز المعلم خلال الشهر 7 ساعات تأخير فتُرّحل الساعات للشهر الذي بعده وهكذا حتى نهاية السنة المالية , بمعنى: تبقى الساعات مرصودة حتى نهاية السنة المالية
مثال :
*معلم تجاوزت ساعات تأخيره 7 ساعات في شهر =يخصم عليه يوم كامل
*معلم تجاوزت ساعات تأخيره 21 ساعة في 4 شهور (خلال السنة المالية القائم )= يخصم عليه 3 أيام
*معلم بلغت ساعات تأخيره 6ساعات وأنتهت السنة المالية = لايخصم عليه و يبدأ بعام جديد ويكون حساب ساعات التأخير (صفر) أي يُعامل كمعاملة الإجازات الاضطرارية
ج-خصم يوم تأخير لايدخل في عدد أيام الغياب بدون عذر (لايُعامل كمعاملة الغياب بدون عذر في أنظمة الخدمة المدنية )ولا يُخصم من عدد أيام تقاعده
ويعتبره حضوره عن ذلك اليوم محسوباً في تقاعده ويكتفى بعقوبة خصم ساعات التأخير فقط
ويجوز بحسب المادة( 27) 
حساب ساعات التأخير غياب بعذر أن وجد رصيد من الإجازات” الإضطرارية” للمعلم
د- عدد أيام الغياب الموجبة للفصل بدون عذر هي :
15يوم متصلة أو 30 يوم منفصلة (غياب بدون عذر )
وهنا تفاصيل أكثر للغياب بعذر أو بدون عذر
هـ -يحق لمدير المدرسة أو من في حكمة قبول العذر في تأخير المعلم دون تقديم مستند أو تقرير طبي كحال الغياب بدون عذر فيقوم المدير بتقديم مسألة للمعلم المتأخر وعليه الرد ثم يقوم المدير أو من في حكمه بقبول العذر أو رفضه .
ط- ساعات التأخير للمعلم تسقط في حال قبل المدير العذر ولايُخصم عليه ولا تُرحل ساعات التأخير للشهر الذي بعده .
**تنطبق تلك الأحكام على أي طريقة رصد (إثبات الحضور والإنصراف) سواء جهاز بصمة أو
دفتر توقيع ولا يُجرّد المدير من أي صلاحية تخالف أنظمة الخدمة المدنية ولوائحها